السؤال:

انا اخدت المنزل بالربى وانا اعلم اخدتها ب25مليون بالتقصيط وانا اسدد سنتان واتاني الشاري اعطاني 35مايون كاش اخدتها وسددت المبلغ الدي تبقى لي في المنزل يعني اخدتها ب25 وسددت 5ملاين وتبقى لي 20 م وعندمى بعتها ب35 سددت 20م المتبقية في دلك المنزل تبقى لي 15مليون...سؤال هو مادا افعل بهدا المبلغ ؟ هل اصدقه على الفقراء هل اقدي به حاجاتي...........جزاك الله خيرا


الجواب:

الجواب عن سؤال الأخ الكريم الذي اشترى شقة بخمسة و عشرين مليون سنتم عبر البنك و سدد خمس هذا المبلغ في مدة سنتين، ثم جاءه من اشترى منه الشقة سدادا دون تأخير بخمسة و ثلاثين مليون سنتم، أي إن المشتري أربحه عشرة ملايين سنتم دفعة واحدة،
و أن البائع سدد ديونه للبنك و كسب زيادة ويسأل عن الحكم الشرعي لهذه الزيادة التي كسبها هل يحل له الانتفاع بها و إنفاقها في مصالحه و مرافقه أو يتخلص منها عن طريق منحها للفقراء.
و الذي يظهر لي و الله أعلم – أن على الأخ أن يتوب من هذه المعاملات الربوية التوبة النصوح بشروطها المعروفة بأن يندم على هذه المخالفة، و أن يقلع عنها و عن نظائرها.
و أن يعزم أن لا يعود إليها أبدا، و بذلك تبرأ ذمته و يسقط عنه الإثم
لقوله تعالى : " فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانتَهَى فَلَهُ مَا سَلَفَ ".
و لو انتفع بما ربحه من مال في هذه الصفقة فأرجو أن لا يكون عليه حرج، و إن رأى التصدق بما ربحه من المال و رعا منه و تعففا فله ذلك و الله أعلم و أحكم.